Oksijen Terapisi

يتولى عضو الرئة، وظيفة تنشق الهواء وتوزيع الأوكسجين عبر الأدمية إلى كل أنسجة الجسم ويؤمن تغذيتها وعمل وظائفها بنشاط. حيث أن علاج الأوكسجين يتركز على مبدأ تكثيف الأوكسجين حتى نسبة 90% وبالتالي يشعر الشخص الخاضع لهذا العلاج برطوبة أكثر وكأنه موجود داخل غابة ويتنشق الهواء النظيف.

يوجد لعلاج الأوكسجين غايتين 2 إثنين أساسية. أولها تعتمد على مبدأ توصيل الأوكسجين الوافر إلى الأنسجة دون حدوث أي إتلافات بصيغة تركيبها، والثانية تعتمد على مبدأ الدعم عندما تطرأ حالات فقد حرارة الجسم.

ماهي أهميات الأوكسجين؟

عنصر الأوكسجين، يتميز بمواصفات محروقات الجسم الأساسية المؤمن حرق الغليكوز والمواد المؤكسدة وبالتالي يتولى الأوكسجين توفير الطاقة الحيوية لدى الخلايا ويؤمن إظهار هذه الطاقة الحيوية من الأجسام. حيث أن عنصر الغليكوز الموجود بالأجسام لايمكن إزالتها وحرقها في حالات فقر وضعف كمية الأوكسجين بالجسم ولايمكن تحقيق طرد المواد المؤكسدة من الجسم. وبالنتيجة يتم إنخفاض نسبة إنتاج الطاقة الحيوية بشكل بارز في الأجسام. بالإضافة عندما تظهر أمثال هذه الأعراض ينشأ بالأجسام حمض اللاكتيك وتبدأ ظهور أعراض السموم بالكبد والشعور بالتعب. تظهر حالات هذه الأعراض بالأخص عندما تحدث إجهادات عالية بالعضلات وبالتالي تطرأ حالات التقلص بالعضلات.

في حالات عدم توفير الأوكسجين الكافي بالنسبة المتكاملة إلى الأنسجة، تظهر أعراض عديدة بالأجسام. حتى إن فقر الأوكسجين بالأجسام يدعم بعض أعراض الأمراض ويجعلها في حالة مؤسفة أكثر من حالاتها الطبيعية. من العلم بأن المدن الكبرى متعرضة لتلوثات فائقة بأجوائها ولهذا السبب يوجد نقص بنسبة أوكسجين هوائها وبالتالي الإناس الذي يعيشون في المدن الكبرى يتعرضون غالباً بمسائلها. عندما تنقص نسبة الأوكسجين إلى الحد الأدنى عندئذ يصعب على الجهاز الأيضي بالأجسام تحويل الأوكسجين إلى الطاقة الحيوية بكفاءات محسنة.

من هو الذي يحتاج لعلاج الأوكسجين؟

معالجات الأوكسجين، قابلة للتطبيق إلى الأجمعين بضمان. لأن الأوكسجين لايحتاجه سوى الإناس المتعرضين بمسائل الجهاز التنفسي بل إنه عنصر له أهمية حياتية لدى كل إنسان.

ماهي منافع علاج الأوكسجين؟

  • يؤمن تزويد الأوكسجين إلى كل أنحاء الجسم والأنسجة وإلى كل الأعضاء.
  • يؤمن إزدياد حيوية الذهن لسبب وصول الأوكسجين بكميات وافرة إلى المخ.
  • يحفز الجسم وينشطه ويجعله مقاوماً ضد الشيخوخة وينشط صحة البشرة.
  • يساعد على طرد السموم.
  • مزود بمشاعر إرتياح الجهاز العصبي.

ماهي الفترة الزمنية المحدد لكل جلسة وماهو عدد جلساتها الأفضلي؟

العلاج الأوكسجيني، قابل للتطبيق اليومي. يكفي تطبيقة في كل يوم لفترة زمنية مدتها 20 دقيقة.